خالـــد السيد
اهلا بك فى المنتدى يشرفنا تسجيلك معنا


التعليم والثقافة والانترنت والبرامج والالعاب وتبادل الحوار والاسرة والطفل والاخبار واسطوانات وصور واسلاميات
 
الرئيسيةاعلانــــــاتالتسجيلدخول
اهلا بكم معنا

شاطر
 

 رعاية الحملان من الميلاد حتي الفطام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin

عدد الرسائل عدد الرسائل : 5954
تاريخ التسجيل : 08/03/2008

بطاقة الشخصية
ورقة شخصية:

رعاية الحملان من الميلاد حتي الفطام Empty
مُساهمةموضوع: رعاية الحملان من الميلاد حتي الفطام   رعاية الحملان من الميلاد حتي الفطام I_icon_minitimeالإثنين يوليو 13, 2009 12:44 am



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





المادة العلمية : معهد بحوث الإنتاج الحيواني - هاني محمد أمين / إشراف ومراجعة : أ. د/فريال عبد الرسول / نشرة رقم 939 لسنة 2005 .
تعتبر رعاية وتنشئة الحملان من المهام التي يجب أن يوليها مربي الأغنام
أولي اهتماماته وأن يعطيها عناية خاصة نظراً لأن الحملان الرضيعة هي أساس
القطيع ورعاية الحملان الرضيعة هي أساس القطيع ورعاية الحملان لا تبدأ منذ
ولادتها ولكنها تبدأ قبل الولادة منذ إخصاب البويضة في رحم النعجة الأم
لتكوين الجنين وكذلك الرعاية للنعاج الحوامل أثناء فترة الحمل لتقليل نسب
نفوق الحملان قبل ولادتها من خلال تحصين النعاج العشار قبل الولادة بشهرين
ضد مرض التسمم الدموي وكذلك ضد المرض الناتج عن نقص عنصر اليود ومرض
العضلات البيضاء الناتج عن نقص عنصر السلنيوم والاهتمام بتغذية الأمهات
قبل وبعد الولادة وخلال الأسابيع الأولي من موسم حليبها لدفعها إلي زيادة
إنتاج الحليب اللازم لرضاعة ونمو الحملان وليست العناية والاهتمام قاصر
علي النعاج فقط بل للكباش دور أساسي في الحصول علي حملان تتمتع بصحة جيدة
من خلال انتخاب كباش ذات قيم تربوية عالية لتلقيح القطيع كما يمكن تلافي
بعض الأمراض المتسببة في نفوق الحملان بتحصين الكباش ضد مرض الإجهاض
المعدي كما أن لتنظيم العمليات المزرعية وتنظيم عمليات التلقيح وبالتالي
انتظام ميعاد الولادات يؤدي إلي مراقبة المواليد الصغيرة والأمهات بشكل
مباشر وجماعي.

الولادة

طول فترة الحمل في النعاج حوالي (3-150) يوم وعادة تلد النعاج دون مساعدة
أو تدخل أحد لاسيما في الحالات التي لا تواجه فيها النعجة صعوبات في
الولادة الناتجة عن عدة عوامل مثل الوضع الشاذ للجنين في الرحم لذلك لابد
للمربي أن يكون فاهماً وعلي دراية بالأوضاع الطبيعية لولادة الحملان وكذلك
كيفية التدخل لإتمام الولادة المتعسرة الناتجة عن الأوضاع الشاذة للجنين.

وبمجرد ولادة الحمل تقوم الأم بلعقه وتجفيفه من السوائل المخاطية فإن لم
تقم النعجة بهذا الدور يقوم المربي بتجفيف جسم الحمل بقطعة من القماش أو
الخيش وإزالة السوائل الجنينية من فتحتي الأنف والفم وإذا لم يبدأ الحمل
في التنفس يعمل له تنفس صناعي بالنفخ في فمه وتحريك مقدمته لأعلي وأسفل مع
صفع الحمل علي جانبيه أو إمساك الحمل من أرجله الخلفيتان والدوران به في
شكل دائري. ثم يقطع الحبل السري علي بعد 10سم من البطن ويطهر ويربط.

ويقرب الحمل من أمه حتي تتعرف عليه وتقوم بإرضاعه ويتم مساعدة الحمل
الضعيف في توجيهه إلي ضرع أمه وإذا كانت الحلمات مسدودة بمادة شمعية يضغط
عليها إلي أن يتم نزول الحليب وبعض المربين يجري هذه العملية بشكل روتيني
علي جميع النعاج التي تلد.

التغذية علي السرسوب

يبدأ الحمل في رضاعة السرسوب خلال الساعات الأولي من ميلاده وهي أدق وأحرج
فترة في حياة الحمل وذلك لسببين أولهما احتياج الحمل للبن كمصدر للطاقة
اللازمة لحركته وبقاءه بجوار أمه والمحافظة علي دفء جسمه في الأحوال
الباردة والثاني اعتبار السرسوب المادة الأساسية لتغذية الحملان المولودة
نظراً لاحتوائه علي الأجسام المناعية وارتفاع قيمته الغذائية من البروتين
والأملاح والفيتامينات الضرورية لاستمرار ووقاية الحملان ضد الأمراض
الشائعة الحدوث خلال الفترة الأولي من حياتها.

كما أن للسرسوب
تأثير ملين في تنظيف القناة الهضمية والتخلص من الفائض الجنيني. وعلي عكس
الإنسان فالحملان تولد بدون أجسام مضادة ولابد لها من الحصول عليها من لبن
السرسوب.

وينصح بتجميع حليب السرسوب الفائض من النعاج ذات
الإدرار العالي أو العنزات أو الأبقار والاحتفاظ بها في عبوات تحت درجة
حرارة التجميد لعدة شهور لحين الاحتياج إليها.

وفي حالة تعذر
حصول الحمل علي لبن السرسوب لأي سبب من الأسباب فيمكن إعطائه لبن السرسوب
المجمد والفائض عن الحاجة بعد تسييله علي درجة حرارة الحظيرة.

وفي حالة عدم توفر السرسوب البديل ينصح بتغذية الحملان علي خلطة بديلة
للبن السرسوب وغالباً لا ينصح بها حيث تؤدي إلي الإسهالات وتركيبها
كالآتي:

500 ملل حليب بقري.
1ملعقة كبيرة زيت كبد الحوت.
1ملعقة من الجلوكوز أو السكر أو عسل النحل.
1 صفار بيضة مخفوقة.

وبعض المربين يلجأ إلي استخدام سيرم النعاج في حقن الحملان في منطقة
الرقبة ومناطق متفرقة من الجسم أو حقنها بالأجسام المضادة المطلوبة للحصول
علي المناعة التي تقيها من الأمراض.

الفطام

الفطام هو المرحلة التي يتوقف فيها الحمل عن الرضاعة الطبيعية من الأم
وكذلك الرضاعة الصناعية أو هي المرحلة التي ينفصل فيها الحمل عن النعجة
الأم ويصبح معتمداً علي نفسه في الحصول علي الأغذية الصلبة التي تفي
باحتياجاته من الطاقة وعموماً يبدأ الحمل في تذوق الغذاء الجاف لأول مرة
عند عمر أسبوعان تتزايد هذه الكمية تدريجياً.ويختلف تحديد وقت الفطام حسب
نظام التربية المتبع في المزرعة فيفضل عدم فطام الحملان المستخدمة لإنتاج
حيوانات تربية قبل التأكد من أنها حصلت علي كميات كافية من احتياجاتها من
اللبن لتنمو بصورة طبيعية. بينما يتم اللجوء إلي فطام الحملان مبكراً عند
إتباع نظم تسمين للحملان علي علائق مركزة للاستفادة من معدل التحويل
الغذائي العالي خلال هذه الفترة من العمر, أو بغرض تجهيز النعاج لدخول
موسم تناسلي جديد.

وبالنسبة للسلالات المحلية يتم فطامها عند
12 - 15كيلو جرام أو عمر 2.5 - 3 أشهر أيهما أقرب ويتوقف عمر الفطام علي
درجة نمو المولود وحالته الصحية بشكل عام وتجري عملية الفطام من الأغذية
السائلة سواء كانت لبن كامل أو بديل اللبن إلي الأغذية الصلبة تدريجياً
بتقليل كميات اللبن التي يرضعها الحمل من أمه أو بدائل اللبن وتقديم أغذية
جافة أو خضراء بالتدريج إلي أن يعتمد علي الأغذية الجافة في إسيفاء
احتياجاته من الطاقة, وقبل الفطام مباشرة وبداية من الأسبوع الرابع يجب
توفير العلائق سهلة الهضم مثل البرسيم والد ريس والذرة المجروشة والشعير
لتعويد الحملان تدريجياً علي التغذية الجافة ويراعي توفير الاحتياجات من
الأملاح والفيتامينات ويفضل تجريع الحملان بمركبات طاردة للطفيليات
الداخلية خلال أسبوعان من بداية الفطام, كما أن تقديم العلائق التي تحتوي
علي ألياف تساعد علي تطور الكرش بدرجة كبيرة ويلاحظ انخفاض معدلات النمو
انخفاض شديد بعد الفطام مباشرة وهي مرحلة حرجة للغاية قد تؤثر علي الحملان
المفطومة وتسمي هذه الفترة بصدمة الفطام سرعان ما تمر بسرعة يعود بعدها
الحمل إلي نموه الطبيعي.

طريقة الفطام

ويمكنك إتباع الخطوات التالية عند فطام الحملان:

1-قبل الفطام بأسبوعين قم بتحصين الحملان المراد فطامها ضد الأنتيروتوكسيميا بالتحصين المناسب الذي يحدده البيطري المختص .
2-قبل الفطام بيومين يتم تقليل التغذية علي المركزات المقدمة للنعاج التي سيتم فطام حملائها.
3-قبل الفطام بيوم واحد يتم رفع الماء والغذاء من أمام النعاج لتقليل تكوين اللبن في الضرع.
4-يتم الفطام بفصل الأمهات عن الحملان ونقلها إلي حظائر لا يمكن لكلا هما
أن يسمع أو يري الآخر, ويترك الغذاء أمام الحملان للتعود عليه .
5-يتم وضع الماء والاحتياجات الغذائية للنعاج بعد الفطام بيوم واحد,وهو
عبارة عن مواد مالئة وماء دون التغذية علي مركزات لمدة أسبوع بعد الفطام.
6-يمكنك إعطاء جرعة تحصين إضافية ضد التسمم المعوي (الأنتيروتوكسيميا) بعد أسبوعين من الفطام.
يتبع
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://khaled.lightbb.com
Admin
Admin
Admin

عدد الرسائل عدد الرسائل : 5954
تاريخ التسجيل : 08/03/2008

بطاقة الشخصية
ورقة شخصية:

رعاية الحملان من الميلاد حتي الفطام Empty
مُساهمةموضوع: رد: رعاية الحملان من الميلاد حتي الفطام   رعاية الحملان من الميلاد حتي الفطام I_icon_minitimeالإثنين يوليو 13, 2009 12:45 am

الأمراض الشائعة في الحملان
الإسهال
يختلف تشخيص الإسهال باختلاف المسبب فإذا كانت ناتجة عن عدوي ميكروبية فإن
الإسهال يتميز بلونه الأصفر ويكون مائي ويمكن علاجه بواسطة المضادات
الحيوية ومركبات السلفا بالإضافة إلي الفيتامينات وإذا كان الإسهال ناتج
من تناول كميات زائدة من لبن الرضاعة فإن الإسهال يكون لونه أبيض ويمكن
التغلب عليه بإيقاف تغذية الحملان علي الحليب وتنظيم أوقات الرضاعة وإطائه
المضادات الحيوية مع أدوية تمنع الجفاف.

الالتهاب الرئوي
هو من الأمراض الشائعة في الحملان وقد يؤدي إلي النفوق وهو ناتج عن تعرض
الحملان للاختلافات الحادة في درجات الحرارة أو عن طريق العدوى الميكروبية
من الحيوانات الكبيرة أو سوء التهوية في الحظائر وأعراض المرض هي كحة
ونهجان الحيوان وصعوبة التنفس مع ارتفاع درجة الحرارة واحتقان الأغشية
المخاطية وفقد الشهية وانخفاض الوزن والعلاج هو عن الحملان المصابة والحقن
بالمضادات الحيوية وكذلك الاهتمام بتهوية الحظائر مع مراعاة تقديم عليقة
متزنة.

الحصوات البولية
يكثر
تكون الحصوات البولية عند تسمين الحملان علي علائق مركزة أو اعتمادها علي
مصادر مياه الشرب من مياه مالحة أو عدم الاتزان في العليقة المقدمة. ومن
أعراض المرض خروج البول علي هيئة قطرات نتيجة انسداد مجري البول وتكون
الحصوات داخل حوض الكلي كذلك نلاحظ وقوف الحمل مقوس الظهر ومحاولة رفس
بطنه وحالة قلق مستمر وألم .

ويمكن الوقاية من تكون الحصوات البولية من خلال:

مراعاة اتزان العلائق المقدمة للحملان وخصوصاً في نسبة عنصري الكالسيوم والفسفور.
إضافة فيتامين أ إلي عليقة الحملان وكذلك كلوريد الألمونيوم .
إرغام الحملان علي شرب الماء بكثرة وذلك بإضافة ملح الطعام في الغذاء.
مرض العضلات البيضاء
يكثر هذا المرض في المناطق الزراعية ذات التربة الطينية حيث يقل تركيز
عنصر السلينوم في مزروعاتها والأعراض الناجمة عن هذا المرض هو صعوبة
الحركة في الحملان وقد يؤدي للشلل ولعلاج هذه المشكلة يتم حقن الحملان
بمحلول السلينوم.

التسمم المعوي
وهو ناتج عن عدوي بكتيرية ناتجة عن تغذية الحملان علي كمية كبيرة من
الحبوب أو رضاعة كمية كبيرة من الحليب ويمكن علاج هذه الحالة بالحقن
بالمضادات الحيوية.

الإمساك
وهي صعوبة خروج الروث من الحمل مع جفافه مع ملاحظة قلق الحيوان وتقوس ظهره
وتظهر المنطقة الخلفية من جسم الحمل متسخة بمخلفات صلبة ملتصقة بالصوف
وتعالج هذه المشكلة بإعطاء الحمل 25 - 100ملل من زيت معدني حسب العمر.

مرض السرة

تطهير منطقة السرة للمواليد
هو مرض ناتج عن التلوث الميكروبي لمنطقة السرة في الحملان المولودة حديثاً
ويؤدي إلي النفوق ومن أعراض المرض ارتفاع في درجة الحرارة وعدم الإقبال
علي الرضاعة وقلة الحركة ثم الموت ويتم علاجه من خلال تحصين النعاج قبل
الولادة بشهرين ومراعاة تنظيف أماكن ولادتها والعناية بتطهير منطقة السرة
للمواليد بمحلول الكحول %70 أو اليود المخفف وإعطاءها لبن السرسوب.

عزيزي المربي
للحصول علي حملان جيدة يجب إتباع الآتي :
رعاية النعاج خلال فترة الحمل وتحصينها.
ملاحظة النعاج والنتاج أثناء وبعد الولادة.
الاهتمام بالحملان وتطهير الحبل السري بعد الولادة.
التأكد من رضاعة الحملان للبن السرسوب بعد الولادة مباشرة.
توفير ظروف الرعاية المناسبة لنمو الحملان.
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://khaled.lightbb.com
 
رعاية الحملان من الميلاد حتي الفطام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
خالـــد السيد  :: دورات تدريبية متنوعة فى كافة المجالات :: تربية الماعز-
انتقل الى: